سبب وفاة ابنة إلفيس بريسلي

ليزا ماري بريسلي

كشف تقرير صادر عن الطبيب الشرعي في مدينة لوس أنجليس الأميركية أن وفاة ليزا ماري بريسلي في يناير (كانون الثاني) الماضي كانت بسبب مضاعفات ناتجة عن انسداد الأمعاء الدقيقة.

وذكرت صحيفة «نيويورك ديلي نيوز» الأميركية أنه في حين أن التقرير لم يذكر وجود أي عقاقير في نظام ليزا ماري، أفاد موقع «تي إم زد» المعني بأخبار المشاهير ومقره الولايات المتحدة أنه لا يزال من الممكن أن تكون هناك نتائج بشأن السموم لم تنشر بعد.

وتوفيت ليزا ماري، الابنة الوحيدة لإلفيس وبريسيلا بريسلي، في 12 يناير من هذا العام بعد إصابتها بسكتة قلبية، بعد يومين فقط من حضورها حفل جوائز «غولدن غلوب».

ووفقاً للتقارير، فقد فقدت ما بين 40 و50 رطلاً (18.14 و22.67 كيلوغرام) في الأشهر التي سبقت وفاتها، وكانت تتناول المواد الأفيونية، بالإضافة إلى أدوية إنقاص الوزن. كما خضعت لعملية جراحية تجميلية، وفقاً لمصدر مقرب من العائلة.

شارك الخبر