انفصال نور الفلاح وآل باتشينو

انفصال نور الفلاح وآل باتشينو

بعد 3 أشهر على ولادة طفلهما، قررت عارضة الأزياء ذات الأصول الكويتية نور الفلاح، الانفصال عن صديقها النجم الأميركي آل باتشينو، وتقدمت بطلب للحصول على حضانة ابنها.

وقالت وسائل إعلام أميركية، بعد مراجعة المستندات القانونية أن الفلاح (29 عاماً)، قدمت مستندات قانونية في لوس أنجليس تطلب فيها الحضانة الكاملة للرضيع، مضيفة أنها تريد أن يحصل باتشينو (83 عاماً) على “زيارة معقولة”.

وكان باتشينو والفلاح مرتبطين عاطفياً منذ نيسان/أبريل 2022، واستقبلا ابنهما، الذي أطلق عليه اسم “رومان الفلاح باتشينو”، في 6 حزيران/يونيو الماضي في مستشفى سيدار سيناي بلوس أنجلوس. وأبلغت الفلاح المحكمة أنها مستعدة لمنح النجم السينمائي المخضرم حضانة قانونية مشتركة لابنهما الصغير، ما سيمنحه رأياً في المسائل المتعلقة بالتعليم والعلاج الطبي وغيرها.

وفي ملفها القانوني، أدرجت الفلاح وثيقة بعنوان “الإعلان الطوعي عن النسب”، والتي وقعتها هي وباتشينو بعد 6 أيام من استقبالهما ابنهما. واعترفت الوثيقة، التي وقعها شاهد طرف ثالث، بأبوة باتشينو للطفل.

وتطلب الفلاح في مستندات المحكمة أن يدفع باتشينو أتعاب محاميها أو أي تكاليف أخرى متعلقة بالقضية. ولم يتم ذكر مبلغ محدد لدعم الطفل في ملف المحكمة، لكن نصت المستندات القانونية في القضية على أنه “يجوز للمحكمة إصدار أوامر لدعم الأطفال وإصدار تخصيص للأرباح من دون إشعار آخر لأي من الطرفين”.

ولدى باتشينو ابنة تدعى جولي ماري (33 عاماً) أنجبها من صديقته السابقة جان تارانت. كما سبق له أن أنجب التوأم أنطون وأوليفيا (22 عاماً) من الممثلة والمغنية الأميركية بيفرلي دانغيلو.

أما الفلاح، فهي عارضة أزياء ولدت في الكويت لأب كويتي وأمّ أميركية، لكنها نشأت وعاشت في الولايات المتحدة، بحسب وسائل إعلام أميركية، وسبق لها أن ارتبطت عاطفياً بالموسيقي والمغني البريطاني ميك جاغر (79 عاماً) العام 2017، وبعدها واعدت الملياردير نيكولاس بيرغروين (61 عاماً) العام 2018.

ودرست الفلاح في جامعة “جنوب كاليفورنيا”، قبل أن تنتقل إلى جامعة “كاليفورنيا” للحصول على درجة الماجستير في التفلزيون وإنتاج الأفلام. وتشغل حالياً منصب نائب رئيس مؤسسة “Lynda Obst Productions” في شركة “سوني”، وذكرت تقارير أنها تعمل على إعداد فيلمين روائيين.

شارك الخبر