مايكل دوغلاس ونانسي عجرم معاً في حملة “الكفاح لأجل السلام”

Michael Douglas & Nancy Ajram

تحت عنوان “الكفاح لأجل السلام”، شارك مايكل دوغلاس ونانسي عجرم ونجوم آخرون بالإنضمام إلى قوات حفظ السلام التابعة للأمم المتحدة “United Nations”، لتوجيه رسالة من أجل التضامن لتحقيق السلام في العالم.

ويُسلّط الفيديو الذي يشارك فيه الثنائي دوغلاس وعجرم، الضوء على حفَظة السلام وأفراد المجتمع والشخصيات المؤثرة، مما يُعطي صوتًا لرؤية مشتركة للسلام.

المشاركون في العمل الخيري ينتمون إلى بعض الدول الإثنتي عشرة التي تعمل فيها بعثات حفظ السلام، والدول التي تساهم بقوات في عمليات السلام، أو تساهم بالدعم المالي.

وشاركت نانسي عجرم منذ قليل متابعيها عبر حسابها الخاص على منصة إكس X أو تويتر سابقاً، رسالة كتبت فيها ما معناه : “قبل يوم السلام 🕊 تشرفت بأن أضم صوتي إلى الفنانين الملهمين وأفراد المجتمع وحفظة السلام في الدعوة إلى السلام 💙. شاهد الفيديو الخاص بنا – عبر @UNPeacekeeping”.

وتحتفل “حملة السلام” بملايين الأشخاص وحفظة السلام وأفراد المجتمع الذين يسعون جاهدين لتحقيق السلام معًا، كما تَعرض تأثير جميع أولئك الذين يسعون جاهدين رغم كل الصعاب لبناء مستقبل أفضل.

وقد قامت ألينا كوتوميان بإنتاج هذا العمل الذي تعاون فيه نجوم وأسماء كبيرة منهم الممثل والمنتج وسفير الأمم المتحدة للسلام مايكال دوغلاس، والمؤلفة ومؤسسة “MissMalini Entertainment” ماليني أغاروال، والنجمة اللبنانية نانسي عجرم، والموسيقي وناشط السلام باسيفيك أكيليمالي، والممثلة والناشطة ومخططة الأحداث فريحة ألطاف، والمصور والشاعر تايلور كنوت غريغسون، وداعية السلام الشاعرة مريم حسن بوكار، وصانعة المحتوى والمغنية وكاتبة الأغاني شينا ملواني، والموسيقي والمغني سامييل مابوتو.

شارك الخبر