مطالبات باعتقال كانييه ويست وزوجته

كانييه ويست

يبدو أن المغني العالمي كانييه ويست وزوجته بيانكا سينسوري يثيران الجدل في كلّ بلد يذهبان إليه، إذ لم يسلم الثنائي من الانتقادات والمطالبات باعتقالهما أثناء وجودهما في إيطاليا بسبب إطلالاتهما الفاضحة.

وفي التفاصيل، أثار الثنائي الجدل في الأيام الماضية بعدما أقدما على تصرفات غير أخلاقية خلال وجودهما على متن قارب في مدينة البندقية.

وظهرت مؤخرة ويست العارية في العديد من الصور والفيديوهات خلال رحلة القارب، ممّا شكّل صدمة للمارّين والموجودين في المكان، وأثار غضب الإيطاليين وروّاد مواقع التواصل الاجتماعي.

وطالب الجمهور على وسائل التواصل باعتقال النجم وزوجته باعتبار أنّ هذه الواقعة والعُري يعدّان “خدشاً للحياء العام” و”فحشاً علنياً”، وتصل غرامة هذه التهمة إلى حدّ 309 يورو.

وتفاعل رواد مواقع التواصل بشكل كبير مع الصور، وكتب أحدهم: “يجب على السلطات الإيطالية إلقاء القبض عليهما بتهمة عدم الاحتشام والقيام بهذا السلوك البذيء والمثير للاشمئزاز في الأماكن العامة. من الواضح وجود حشود وأولاد في المكان وقد رأوا ماذا تفعلون”.

وقال آخر: “لماذا لم يتمّ القبض على هذين الشخصين بتهمة السلوك البذيء بعد؟”.

شارك الخبر