كيم كارداشيان

لن يؤثر توقف عرض برنامج “Keeping Up with the Kardashians”، على مصدر تمويل ثروة نجمة تلفزيون الواقع الأميركية ​كيم كارداشيان​.
وقالت كيم خلال حلوله ضيفة في برنامج “My Guest Needs No Introduction With David Letterman”: “لن نكون على ما نحن عليه اليوم بدون Keeping Up with the Kardashians ولهذا السبب سنستمر في مشاركة حياتنا، حتى لو تمكنا، من الناحية الواقعية، من نشر شيء ما على وسائل التواصل الاجتماعي وتحقيق أكثر مما نفعله في موسم كامل”.
وعلى الرغم من أن كيم لم تكشف عن المبلغ الذي تكسبه، مقابل كل منشور برعاية أحد مواقع التواصل الإًجتماعي، لكن مجلة “In Style” ذكرت أن رسومها تتراوح بين 300 ألف دولار إلى 500 ألف دولار أميركي، وفي بعض الحالات، مليون دولار.
وفي عام 2015، وافقت شبكة E! على صفقة بقيمة 80 مليون دولار أميركي لتجديد عرض البرنامج، ثم زُعم أن الشبكة دفعت أقل من 100 مليون دولار أميركي مرة أخرىن لعدة مواسم أخرى، بعد ذلك بعامين.
وذكرت مجلة TMZ أن كيم وكورتني و كلوي إنقسموا بين 50 و60 في المائة من العقد الحالي، بينما يأخذ باقي أفراد العائلة ما تبقى، هذا يعني أن كيم تحصل على حوالى 20 مليون دولار لأحدث تجديد.