يعانى المطرب هيثم شاكر، من مضاعفات حادة جراء معاناته من المرض الخبيث الذي أصابه قبل سنوات.

المقربون من المطرب هيثم شاكر، أكدوا أنه خسر الفترة الماضية الكثير من وزنه بسبب صعوبات يواجهها في تناول الطعام.

كان المطرب هيثم شاكر كشف قبل أيام عن إصابته بمرض خبيث، مؤكدًا تعافيه منه، دون أن يوضح تفاصيل أخرى.

وكتب المطرب هيثم شاكر عبر حسابه على موقع التواصل الاجتماعي “انستجرام”، “من أيام قليلة نزل ألبومي الجديد معرفة قديمة.. الحمد لله على ردود فعل الجمهور عليه مفرحاني ومخلياني مبسوط جدا بكل تعليق ورأي ونقد عن الألبوم.. شكرا لكل واحد قال كلمة حلوة عن أغاني الألبوم الجديد وأول فيديو كليب منه، صدقوني حاولت أقرا كل تعليقاتكم وآرائكم.. شكرا لكل الزملاء المحترمين على مباركتهم ودعمهم”.

وأضاف المطرب هيثم شاكر “عارف إن الغياب كان فترة طويلة، لكن كان فعلا غصب عني أي تأخير.. 5 سنين عن آخر ألبوم ليا كان بسبب مرض خبيث مش حابب أتكلم في تفاصيله، كان اختبار لصبري والحمد لله تعافيت منه، وكان سبب في التأخر عن الانتهاء من الالبوم الجديد.. إن شاء الله مش هغيب عنكم كتير وهفضل أشتغل على أعمال تليق بقيمتكم.. بشكركم جميعا.. الحمد لله”.

ويواصل ألبوم “معرفة قديمة” للمطرب هيثم شاكر نجاحه، حيث تصدر مؤخرًا قائمة موقع “أى تيونز” العالمى للموسيقى.