نشرت الإعلامية نضال الأحمدية مقطع فيديو وجهت من خلاله رسالة إلى الفنان وائل كفوري تتعلق بقضية طلاقه من زوجته أنجيلا بشارة.

وسألته الأحمدية عن سبب عدم كسره الصمت وقوله الحقيقة رغم كل ما يحدث معه بحسب قولها، مشيرة إلى أنها والجهة الصحافية التي تمثلها تعرفان كل الحقيقة.

كما دعته إلى اخذ طفلتيه من طليقته وتابعت: “ليه خايف على بناتك بوقت عم يتم تدميرك من قبل لحّام وجزّارة؟ إذا انت ضيعوك كيف بيبقوا البنات؟”.

واشارت إلى أنها لا تفضح الحقيقة خوفاً من أن يسبب هذا انزعاجه خصوصاً أنه يخاف بشكل كبير على ابنتيه.

وأعربت الأحمدية عن استغرابها صمته مشددة على ضرورة قيامه بكشف كل الأسرار.

وتعرضت على إثر ذلك لهجوم كبير من متابعي الحسابات التي أعادت نشر المقطع على تطبيق “إنستغرام”.

وأعلن هؤلاء استهجانهم تدخل الإعلامية في الحياة الشخصية للفنان ووصلت الانتقادات إلى حد الشتائم.