اشعل الفنان الشامل النجم اللبناني مروان خوري الأجواء ضمن فعاليات الدورة 55 لمهرجان الحمامات الدولي في سهرة رومانسية بإمتياز.

وامتلأت مدارج المسرح بعد ان نفذت التذاكر قبل يومين من تاريخ الحفل بجمهور معظمه من النساء والشباب عاشوا مع مروان خوري المؤلف والملحن وعازف البيانو والمطرب والفنان الشامل لحظات مميزة من الشاعرية والرومانسية.

وقدّم مروان خوري عددًا من أفضل مؤلفاته وألحانه وأغانيه للجمهور على غرار “كل القصائد” و”خذني معك” و”انا والليل” وغيرها وتفاعل الجمهور معه فبدأ بالغناء مردّداً كل الاغاني في أجواء رائعة وساحرة.

كما غنّى مروان الخوري باقة من أجمل وأشهر الأغنيات التي لحنها ومنها “بتمون”و “الدلعونا”و “معقول” وغيرها كما عزف على البيانو الى جانب فرقته الموسيقية المتكونة من احد عشر عنصرًا.

وتابع الجمهور المتعطش للفن الرومانسي أغاني مروان الخوري من قديمها وجديدها في اجواء من الفرح والبهجة والتفاعل الكبير وبرهن هو من جانبه على أنه أمير الرومانسية بلا منازع، بدليل محبة الجمهور وإقبالهم الكبير والإستمتاع بأغنياته.

وفي ندوة صحفية عقدها بعد العرض اعرب مروان خوري عن سعادته باعتلاء مسرح الحمامات وانبهاره بجماله وبجمهوره الذي وصفه بالفنان قائلا ان السهرة كانت شبه عائلية من حيث التفاعل مع الجمهور الذي كان قريبًا منه ويتحاور معه بين الفينة والاخرى.

واضاف ان مهرجان الحمامات الدولي يختلف عن باقي المهرجانات رغم طاقة استيعابه المحدودة نسبيًا الا ان شرف اعتلائه لا بد ان يكتسب.