أعرب تامر كرم مخرج حفل محمد رمضان، عن سعادته البالغة بنجاح الحفل، مساء أمس، في الساحل الشمالي خصوصًا بعدما وصل عدد الجمهور إلى 50 ألف شخص، وهو يعتبر من أكبر الحفلات التي أقيُمت في الساحل، قائلا “من أقوى الحفلات لرمضان، فهو شخص محبوب ولديه قاعدة جماهيرية عريضة من الشباب”.

وقال كرم، لـ”الوطن”، “تشاجر رمضان مع الحراسات الخاصة به من أجل التصوير مع جمهوره، حيث حرص على صعود شاب من ذوي الاحتياجات الخاصة على خشبة المسرح ليتصور معه، وطلب من الجمهور أن يردد له كلمة بنحبك” .

وعن الانتقادات التى وجُهت لرمضان بعد الحفل بشأن تدافع الجمهور، أوضح كرم أن جميع الحفلات الغنائية يحدث بها تدافع من الجمهور نظرًا لزيادة عدد الجماهير، لكننا حرصنا على تنظيم الصفوف الخاصة بالسيدات والرجال.

وبشأن ما تردد من مهاجمة رمضان لأحد معجبيه أشار إلى أن رمضان كان يدفع الحراسات الخاصة به من أجل التصوير مع جمهوره، وما صدر منه لأحد المعجبين ماهو إلا “إفيه”، فهو ظل يردد في نهاية الحفل “أن جمهوره يعتبر رقم 1 في حياته وهو الذي يستمد منه نجاحه”.