شهدت الساعات الماضية تجدد فتيل الأزمة بين الفنان اللبنانى وائل كفورى، وطليقته أنجيلا بشارة رغم إعلانهما إجراء تسوية بينهما على حضانة طفلتيهما ميشيل وميلانا، وذلك بعد انتشار تسجيل صوتى نسب لأشرف الموسوى، محامى طليقة وائل كفورى أنجيلا بشارة وهو يتلفظ بعبارات مسيئة لكفورى ولمدينة زحلة اللبنانية – مسقط رأسه –.

وبحسب جريدة النهار اللبنانية، فإن عددا من أبناء مدينة زحلة أعلنوا التضامن مع ابن مدينتهم وعلقوا لافتات فى الطريق الرئيسيّة فى زحلة كتبت عليها عبارات التضامن مع كفورى كما أطلقوا هاشتاج بعنوان #وائل كفورى خط_أحمر، وتوافد عدد من ابناء زحلة إلى مقر إقامته.

ويبدو أنّ التسوية بين الفنان وائل كفورى وطليقته أنجيلا بشارة حول الصراع بينهما على حضانة طفلتيهما ميشيل وميلانا لن يتم حسمها بدون أمر قضائى ملزم للطرفين، إذ تقدّم كفورى ضدّها مجدّداً بدعوى قضائية، الأمر الذى قد يجدّد الخلاف بينهما.

كشف المحامى أشرف الموسوى المدافع عن أنجيلا بشارة طليقة الفنان وائل كفورى أن التسوية الودية انتهت بالفشل، وقال الموسوى: إنه بعدما تمت الموافقة على جزء من الاتفاقيات والإقرارات المقدمة من قبل الطرف الآخر، قدموا إقرارا نسبوه إلى موكلته بشارة يفيد أنها نفت التصريحات السابقة المتعلقة بتعرضها للعنف على يد زوجها، ولكن لم تتم الموافقة عليه وتم رفضه بالمطلق كونه غير منطقى ولا يخدم مصلحة الطفلتين، حسب موقع قناة LBC اللبنانية، وأنه تم وقف التسوية بعد هذا الإقرار.

وكشف المحامى أن كفورى سيمثل خلال الأيام القادمة أمام مفرزة جونية القضائية على خلفية الدعوى المقدمة ضده لإخلاله بالواجبات العائلية.