تقدم الإعلامي الكبير ​لاري كينغ​ بأوراق الطلاق من زوجته شاون ساوسويك عام 2010 لكنه تراجع عن الأمر، ونجا الثنائي من نهاية العلاقة بعد مزاعم الخيانة.
لكن محامي لاري أكد أنه تقدم مجدداً يوم أمس في محكمة في لوس أنجلوس بأوراق الطلاق بعد 22 عاماً على الزواج، من زوجته السابقة شاون.
وأشار لاري في اوراق الطلاق إلى وجود خلافات لا يمكن حلها، ووضع تاريخ الإنفصال 6 حزيران/يونيو 2019.
لاري البالغ من العمر 85 عاماً وشاون البالغة من العمر 59 عاماً، تزوجا في 5 أيلول/سبتمبر عام 1997، ولديها ولدان شانس (20 عاماً) وكانون (19 عاماً).