وفاة سامي العدل وسط حارة اليهود

سبت, 07/11/2015 - 07:32 -- Majalati

توفي الفنان المصري سامي العدل عن عمر 69 سنة بعد وعكة صحية ألمت به أخيرا وأكدت الشركة الفنية المملوكة لعائلة العدل الفنية، اليوم، وفاة الممثل المصري بينما نعى عدد من الفنانين سامي العدل، خاصة الذين كانوا يصورون معه حاليا حلقات مسلسل "حارة اليهود" الذي يعرض على شاشات عدد من القنوات.
وعلى مدار 43 عاما، أثرى الراحل السينما والدراما المصرية بأعماله المتنوعة، ولم يقتصر دوره على التمثيل فحسب، بل كان مكتشفا لنجوم لمعت أسماؤها على الساحة الفنية. وتخرج الفنان الراحل من المعهد العالي للفنون المسرحية، ولديه 3 أشقاء هم السيناريست مدحت العدل والمنتج جمال العدل ومحمد العدل.

ويمتلك العدل، تاريخا طويلا مع السينما منذ مطلع السبعينيات، حيث بدأ رحلته مع التمثيل من خلال فيلم "كلمة شرف" عام 1972 مع الفنان فريد شوقي، ثم شارك بمجموعة من الأدوار الثانوية
وفي منتصف الثمانينات اقتحم العدل عالم الإنتاج السينمائي، وأسس شركة خاصة به، ليتحول بذلك إلى صانع نجوم الشباب، وفي عام 1987 أنتج أول فيلم بعنوان "حقد امرأة" لتتوالى بعد ذلك الأعمال الإنتاجية والتي شارك في معظمها بأدوار تمثيلية منها "الدكتورة منال ترقص" و"امرأة للأسف" و"حرب الفراولة" و"مجانينو" وغيرها.

ومن أبرز الأعمال السينمائية التي شارك بها سامي تتواجد "مذبحة الشرفاء" و"الطريق إلى مستشفى المجانين" و"الديلر" و"بلطية العايمة" و"الغواص" و"أريد خلع ا" و"كلام في الحب" و"أحلى الأوقات" و"اللي بالى بالك" و"هروب المومياء".

ولم يقتصر النشاط الفني لسامي العدل على السينما فقط، بل شارك أيضا في كثير من الأعمال على الشاشة الصغيرة، ومنها "البركان" و"جواري بلا قيود" و"الحرملك" و"بلاغ للنائب العام" و"تاهت بعد العمر الطويل" و"حديث الصباح والمساء" و"محمود المصري" و"لقاء على الهواء" و"قضية رأي عام" و"رمانة الميزان" و"كلمة حق" و"سوق الخضار" وأخيرا "حارة اليهود" التي لم يمهله القدر لينهي دوره فيه.