خلافى مع "إليسا" مجرد شائعات.. وأسرة "عبد الوهاب" لم تقاضنى

سبت, 06/01/2013 - 12:54 -- Majalati NEWS
خلافى مع "إليسا" مجرد شائعات.. وأسرة "عبد الوهاب" لم تقاضنى

نفت الفنانة اللبنانية كارول سماحة وجود خلافات بينها وبين مواطنتها الفنانة إليسا، فى كواليس برنامج "إكس فاكتور"، مؤكدة أن علاقتهما طيبة، موضحة أن كل ذلك مجرد شائعات، وأن سبب ابتعادها عن التمثيل هو انشغالها بألبومها "إحساس" الذى صدر مؤخراً.

وأضافت "سماحة"، فى حديث خاص لـ"سى إن إن بالعربية"، أنها ستقدم أوبريتا استعراضيا، حيث كانت بداياتها فى المسرح، ورغم ذلك لا تفضل لقب فنانة استعراضية، لأنه أصبح تصنيفا للفنانات اللاتى ليس لديهن أى موهبة، موضحة أنها تفضل تصنيفها كفنانة شاملة"، مشيرة إلى أنها ستعلن قرب نهاية العام الجارى موعد زفافها، وفضلت التكتم على تفاصيل العرس أو ما إذا كانت ستختار الزواج المدنى أو الدينى، إلا أنها أفصحت أن اختيارها لشريك حياتها سيكون عن طريق القلب والعقل.

وكشفت كارول عن أنها أصبحت مؤهلة لتكوين بيت وأسرة، مضيفة أن حفل الزفاف سيكون بسيطا، قائلة، "أتمنى أن يكون حفل الزفاف بسيطا ويقتصر على الأهل والأصدقاء، موضحة أن أهم الصفات التى تتمناها فى زوج المستقبل "أن يحبنى ويمنحنى الأمان والدعم، ويقدر عملى ويشجعنى على التميز والنجاح".

واستطردت "سماحة" قائلة، "كل ما أشيع حول مقاضاة عائلة الراحل محمد عبد الوهاب لى بسبب استخدام مقدمة أغنية "ليلة حب" وضمها لأغنية "وحشانى بلادى" مجرد شائعات، فلدى تصريح أنا وشركة روتانا المنتجة لاستخدام اللحن، لدى كل الأوراق التى تثبت صحة كلامى، فليس من المنطقى لشركة بحجم "روتانا" وفنانة حققت ما وصلت إليه من نجاح أن تسطو على أغنية من دون وجه حق أو الرجوع لصاحبها، لم نبدأ العمل على الأغنية مع الموزع جان مارى رياشى، إلا بعد أخذ كامل التصريحات القانونية بذلك، فلم أكن سأهدر وقتى ووقت غيرى فى العمل على مشروع قد لا يبصر النور، فى حال لم تتم الموافقة عليه بالشكل القانونى المفروض".

وأكدت كارول أنه لا يوجد عقد كتابى بينى وبين شركة "روتانا"، فى بداياتى وحتى الآن وأنتج أعمالى بنفسى، لأننى كنت أفضل أن أبنى لنفسى لون وشخصية مختلفة خاصة بى، لكن تقابلت مع الأستاذ سالم الهندى رئيس شركة "روتانا"، وتحدثت إليه عن استعراض "السيدة" الذى كنت أفكر فى تقديمه فتحمس للفكرة، وقرر أن يكون العمل تحت مظلة "روتانا"، ورحبت أنا بالفكرة، وبما أن أغنيات الألبوم ضمن الاستعراض فجاءت من إنتاج "روتانا".