شمس تستسلم امام احلام

ثلاثاء, 05/26/2015 - 17:07 -- Majalati
وعلى ما يبدو، قرّرت شمس طوي الصفحة وبدأ فصل جديد من حياتها بقلبٍ أبيض خالٍ من الكره والعداوة بعدما تعبت من كلّ المشاكل حيث كتبت: "من غير اي مبرر واي فكرة مسبقة اعلن امام الله وخلقه إني سامحت من كل قلبي الفنانة احلام على كل اساءة بدرت منها لي وذلك خالصاً لوجه ربي الغفور." وإستغرب البعض هذا الإعلان بخاصةٍ أنّ الصراع كان قد عاد بين النجمتيْن منذ فترةٍ وجيزة، في حين أشاد البعض الآخر بأخلاق المطربة الشابة وهنّأوها على خطوتها هذه على أمل أن تلاقي ترحيباً من النجمة الأخرى. وأمام التساؤلات العديدة التي وصلتها، خرجت النجمة السعودية من جديد لتوضيح الأمور مؤكدةً أنّها سامحت الفنانة الإماراتية من أجل خاطر محبّيها الذي سئموا من الحرب المندلعة بينهما، فكتبت: "مساء الخير احبابي بخصوص موضوع طوي صفحة الزعل من جانبي تجاه الفنانة احلام والكل يسأل عن السبب حبيت بس عشان الفانز لهم حق علي بالاجابة اوضح والله يشهد على كلامي ولا انا بانتظار اي ردة فعل لاني لم اطرح الموضوع عشان ردة فعل مقابلة اياً كانت." وإعتبرت النجمة المعروفة أنّ الله قد أنعم عليها بقدرة المسامحة وهي لا تكترث لأيّ ردة فعل سلبية قد تصدر عن الفنانة المعنية أو غيرها حيث أكملت: "العفو قوة جبارة تسكن قلب الانسان وهي هبة من الله لايفهمها الا صاحب الحظ العظيم وانا محظوظة ان ربي خصني بهذه القوة وعدا عن ذلك لايعنيني اي ردة فعل سيئة لان الموضوع خالص لوجه ربي ولنفسي لكي تعيش بسلام واي كلام غير كذا مو صحيح." وختمت شمس كلامها مستنكرةً كمّ الشتائم التي تركها جمهور احلام على إعلانها، متمنّيةً النجاح والتوفيق للأخيرة بغض النظر عن ردة فعلها، فقالت: "وبخصوص موضوع القضية وسب وشتم فانز احلام من البارح لليوم اقول لكم كمان الله يسامحكم تعلموا ان العفو قوة ومقدرة مو ضعف وبالنسبة للقضية القانون هو الي يحكم وخلو كل شي بوقته وانا اتمنى لها كل التوفيق في حياتها مهما كانت ردة فعلها." من ناحيتها، لم تعلّق الملكة على كلام نظيرتها حتى الساعة، بل هي تتجاهلها في الوقت الحالي ومن المتوقّع أن ترد بقوة قريباً. وبالطبع، كان للإعلامية مي العيدان حصة في هذا الموضوع حيث خرجت عبر حسابها على "إنستقرام" لتعطي رأيها الشخصي داعمةً نجمة الخليج الأولى، حيث كتبت: "المدعوه شمس نزلت بوست تدعي انها شامخا الفنانه احلام . . شكل السالفه فيها لعبه حديده . . ورايي الشخصي ان احلام لا تقبل لان قبل سنوات تم الصلح ايضاً وبعد اقل من شهر صار انقلاب من قبل شمس بس استمري." علامات إستفهام عديدة تطرح نفسها هنا: هل يشهد تاريخ الفن على الصلحة بين أكثر نجمتيْن تهاجمان بعضهما البعض على مواقع التواصل الإجتماعي؟ هل تعود علاقة الصداقة لتربط النجمتيْن من جديد؟ أم أنّ إعلان شمس هذا يخبئ مفاجأة أخرى؟