رغدة تُواصل التشبيح في مصر.. وتعتدي على مقعدة

سبت, 03/23/2013 - 17:17 -- Majalati NEWS
رغدة

أصدر المجلس الأعلى للثقافة في مصر بياناً أكد فيه أن اسم الفنانة رغدة لم يكن مدرجاً ضمن قائمة المتحدثين بملتقى القاهرة الدولي الثالث للشعر، الذي عقد بالمجلس، واختتم الخميس.

وقال المجلس إن رغدة حضرت إلى الملتقى ضمن جمهور الأمسية الشعرية التي عقدت بالمجلس يوم الأربعاء، مشيراً إلى أنها جاءت بصحبة التليفزيون السوري الرسمي، وأنها تعدت على سيدة قعيدة.

وأوضح المجلس في بيانه أن رغدة هي من تقدم بطلب لمدير الندوة لإلقاء قصيدة شعرية، ومن ثم لم يجد القائمون على المؤتمر مانعاً من ذلك، لكن الحضور والقائمين على الندوة فوجئوا بعد ذلك بأن هناك أجندة سياسية تطرحها رغدة من خلال قصيدتها، التي امتدحت فيها نظام الرئيس السوري المستبد بشار الأسد، وقد أكد ذلك وجود القناة التليفزيونية السورية الرسمية بصحبة رغدة، فضلاً عن مرافقة بعض الشباب لها، وهم من المعروف عنهم مناصرتهم لنظام مبارك وأنهم من القائمين على صفحة «إحنا آسفين يا ريس» المناصرة للرئيس المصري السابق.

وقد أدى هذا التصرف من جانبها إلى إثارة حفيظة الجمهور، ما نتج عنه تراشق بالألفاظ بين الجمهور من جهة، ومرافقي رغدة من جهة أخرى، وسرعان ما تطور التراشق اللفظي إلى اشتباك بالأيدي بين الطرفين، خصوصاً بعد تعدي الفنانة رغدة على سيدة قعيدة.

وعلى الفور تم استدعاء الأمن لاحتواء الموقف وتم إبلاغ الفنانة بأن وجودها أمر غير مرغوب فيه، ويجب مغادرتها مقر المجلس فورًا. وقال المجلس إنه وإذ يرحب بكل أطياف المجتمع ويقدر مشاركة الجميع في فعالياته مهما كانت انتماءاتهم الفكرية والعقائدية؛ فإنه لا يقبل أبدًا أن تستغل فعالياته الثقافية كأداة للترويج لأي نشاط حزبي سواء داخل مصر أو خارجها.