وليد توفيق يسجن 60 بالمئة من الفنانين

خميس, 02/21/2013 - 19:55 -- Majalati NEWS
وليد توفيق يسجن 60 بالمئة من الفنانين

"أتمنى إنشاء مركزا للشرطة خاص بالفنانين لأسجن 60% من المغنيين"، هذا ما صرحه الفنان وليد توفيق، وقال أيضا أن سبب انتشار أغانيهم هو تكرارها على الجمهور، وبعيدا عن ذلك عبر عن سعادته بالتكريم الذي حاز عليه في مصر، وأكد أنه أهداه إلى روح الموسيقار الراحل بليغ حمدي.

وحسب ما جاء في "الإمارات اليوم"، وصف الفنان اللبناني الوسط الفني حالياً بأنه أشبه بالعصابات، مقارنة بزمن "الصدق الفني" الذي عاشه في بداياته، وتعرف خلاله على كبار الفنانين أمثال محمد عبدالوهاب، وعبدالحليم حافظ، ووديع الصافي، وغيرهم، واعتبر توفيق أن الفن اليوم أصبح نوعاً من التجارة بالنسبة لكثيرين، أما الإعلام فبات يفرض الفنانين وأغنياتهم على الجمهور فرضاً، من خلال تكرار الأغاني نفسها عشرات المرات في اليوم الواحد، فتتسلل إلى أذن الجمهور، بصرف النظر عن جودتها الفنية.

أجاب توفيق بكل شفافبة عن سبب قلة ظهوره على الساحة الفنية مؤخرا وقال أنه ليس غائباً أو ممتنعاً عن الظهور، ولكنه لا يملك المال الذي يمكنّه من الظهور بكثافة عبر وسائل الإعلام وعلى الساحة الفنية كما يفعل البعض، وأضاف:" أشعر بأنني في أفضل حال، ولدي إحساس بالرضا، فقد قدمت في العامين الماضيين مجموعة من الأعمال الجيدة التي لاقت صدى طيباً لدى الجمهور رغم الإمكانات المالية البسيطة، كما أشعر بالسعادة لوجود جمهوري الطيب المحب الذي مازال يساندني منذ 35 عاماً."

وتحدث توفيق عن برامج اكتشاف المواهب التي كثرت مؤخرا في شاشاتنا العربية، واعتبرها "موضة جديدة مهضومة"، وأضاف أن هذه البرامج تستعين بالنجوم لتزداد شعبيتها، ولكنه قال "مشاركة الفنانين في هذه البرامج سلاحاً ذا حدين، لأنها تتطلب أن يكون لدى الفنان حضور و"كاريزما"، وإلا سيفقد كثيراً من رصيده لدى جمهوره".

يشار إلى أن آخر أعمال توفيق، ستكون بمثابة تحية لبليغ حمدي، وسيحمل الألبوم عنوان "أغاني أحبها"، فيه مجموعة من الأغاني الطربية، التي كان يغنيها مع العود، أو في سهرات خاصة، وهي لمطربين آخرين، و من هذه الأغاني "دار يا دار" لوديع الصافي و"العيون السود" لوردة و"إن راح منك يا عين" لشادية وغيرها الكثير.